مكان

إجليل الشمالية

مكان
إجْلِيل الشَمالِيَّة
تعرف أيضاً بإسم: جَلِيل الشمالية, إجليل
اللواء
اللد
المحافظة
يافا
متوسط الارتفاع
25 م
المسافة من يافا
15 كم
تعداد السكان
السنة عرب المجموع
1931 * 305
1944/45 190
ملكية الأرض (1944/45) بالدونم
السنة عرب يهود عام المجموع
1944/45 1900 521 29 2450
إستخدام الأرض (1944/45) بالدونم
الإستخدام عرب يهود عام المجموع
المناطق غير صالحة للزراعة والمبنية (المجموع)
الإستخدام عرب يهود عام المجموع
غير صالحة للزراعة 123 47 29 199
البناء 7
130 47 29 206 (8%)
مزروعة/صالحة للزراعة (المجموع)
الإستخدام عرب يهود المجموع
حبوب 1574 474 2048
الأراضي المزروعة والمروية 13 13
الموز و الحمضيات 183 183
1770 474 2244 (92%)
عدد المنازل (1931)
9
*

كانت القرية تقع على قمة تل، مشرفةً على البحر الأبيض المتوسط غرباً، وعلى رقعة أرض مستوية واسعة شرقاً. وكانت إجليل الشمالية تبعد نحو 100 متر عن شقيقتها قرية إجليل القبلية. ومن الجائز أن تكون القرية سُمِّيت بهذا الاسم تيمناً بالشيخ صالح عبد الجليل. وكانت تنتشر على شكل مستطيل ممتد من الشمال إلى الجنوب، في موازاة طريق يافا - حيفا العام الساحلي. وقد بُنيت منازلها بالأسمنت أو بالطوب، وكان سكانها في معظمهم من المسلمين، ويعنون بزراعة الحبوب والخضراوات والفاكهة. وكان في القرية مدرسة ابتدائية أُسست في سنة 1945، وكان يؤمها تلامذة إجليل القبلية أيضاً. وقد سُجِّل فيها 64 تلميذاً في سنة تأسيسها. وكان في القرية أيضاً مسجد، وبضعة محلات. في 1944/ 1945، كان ما مجموعه 183 دونماً مخصصاً للحمضيات والموز، و1574 دونماً للحبوب، و13 دونماً مروياً أو مستخدَماً للبساتين. وكان سكانها يعنون بصيد السمك أيضاً، فضلاً عن الزراعة. وقد احتوى موقع أثري في القرية على أرضيات من الفسيفساء، وعلى أُسس أبنية دارسة، وعلى مقلع حجارة.

احتُلَّت إجليل الشمالية وقت احتلال شقيقتها إجليل القبلية (أنظر إجليل القبلية فيما يلي).

تقع غِليل يام (134173)، التي أُسست في سنة 1943 على ما كان تقليدياً من أراضي القرية، إلى الشرق من موقع القرية.

يصعب تحديد موقع القرية بدقة، لأنه بات الآن جزءاً من مكب نفايات.